Loading...

نسوانجى,قصص سكس محارم,افلام سكس مترجمة,سكس عربي,طيازي, مص, فضائح, بزاز, زبر كبير,سكس مصرى,نيك,كس,قصص سكس,سكس امهات,سكس محام,ءىءء,عرب ميلف,ءءء,افلام نسوانجي,نسوان بلدي ,شرميط ,بورنو,برازرز,سكس مراهقات,سارة جاي,سكس سعودي,سكس اجنبى,سكس حيونات,رقص ملط,نسوان هايجه,طيظ,بنات سكس,الاباحية العربية,مصرية تتناك,بزاز مصرية,جنس منقبات,مؤخرات كبيرة,خولات,مايا خليفه xnxx
Loading...

◁ انيك سكرتيرة قحبة جميلة و نياكة و استمتع بحرارة في مكتبي


◁ انيك سكرتيرة قحبة جميلة و نياكة و استمتع بحرارة في مكتبي

◁◁∗ ما اجملها من حرارة و انا انيك سكرتيرة قحبة جميلة و تحبني من اول يوم لانها علمت اني المسؤول عنها و كانت هي من النوع الذي يستخدم الاثارة و الانوثة حتى تبلغ غايتها من المسؤول و انا من النوع الذي لا يضيع الفرص وينيك و يحب الشرموطات . و من اليوم الاول كنا نتحدث و نقول الكلام النابي عادي و بلا اي خجل و انا فعلت ذلك حتى اتاكد انها قحبة و لا اظلمها و فعلا كانت قحبة و نياكة جدا و كانها كانت تقول افعل بي ما شئت بشرط ان اتركها احيانا تغيب عن العمل و الخروج وقتما ارادت و انا رغبت في كسها و اصبحت انظر اليها على اساس انها هي مسؤوالتي و كان كسها اقوى من منصبي اول نيكة معها كانت في المكتب و دخلنا و اغلقنا الباب و طبعا مكتبي كان في الطابع الثامن و الاخير وامامه مكتبها و لا يوجد اي مكتب اخر و في الرواق هناك كاميرا مراقبة و هذا يعني انه لن يدخل علينا احد الا بعد ان نراه و بدات انيك سكرتيرة قحبة ونياكة و جميلة . و لست على الكرسي و اعطيتها زبي الجميل الواقف تمص و ترضع و تلحس لي و اعجبها زبي الكبير و انا كنت في هيجان جميل و استمتاع كبير و زبي منتصب بشدة و انا مع تلك المتعة الجميلة انيك سكرتيرة قحبة و نياكة و تحب الزب و كانت تلحس لي زبي كل جهاته و تمنحني احلى متعة و انزلت كل بنطلوني و تركتها ترضع و تلحس حتى الفخذين و اعجبها جسمي المشعر و هي تمص لي و انا انيك سكرتيرة قحبة جميلة و نياكة جدا و لما اخرجت بزازها رايت ذلك الصدر الذي هيجني و اشعلني و جعلني اجم عليها بقبلات حارة وساخنة نار .و كان زبي مثل الحديدة لما وضعته في الكس و هي على الطاولة و حشرته و دفعته بحرارة كبيرة و بدات ادخل زبي وانيك سكرتيرة قحبة و هي توحوح و لكن من دون ان ترفع صوتها و كان التلفون احيانا يرن و نحن لا نرد لاننا كنا ذائبين في النيك و القبلات الحارة و بمحنة جنسية كبيرة جدا و كسها ساخن و يقطر و يا لتلك اللذة الجميلة حين كنت احرك زبي نحو كسها و ادخله وادفعه بحرارة كبيرة و بقوة جنسية كبيرة جعلتني اسخن و اعرف تمام المعرفة اني مع احلى سكرتيرة احلم بالحصول عليها فقد كانت نياكة و جميلة و تعرف كيف تسخن الرجال و تمتمع ازبارهم باحلى طريقة ممكنة . و زبي اكل ذلك الكس اكل ساخن و نهم منه و شبعت انا من النيك و بقيت انيك سكرتيرة قحبة و كسها لذيذ و جسمها مثير و ممتع حتى تعبت من كثرة النيك و لم يعد لي اي احساس بالزب ما عدا احساس الرغبة في التبول
Loading...

Share on Facebook Share on Twitter Share on Pinterest

Comments

مواضيع ذات صلة